سوریا في عفرين.. الكورد يدعون الحكومة السورية لمواجهة الهجوم التركي

 طالبت الإدارة الذاتية بمقاطعة عفرين حكومة الرئيس السوري بشار الأسد بالتدخل لصد الهجوم التركي على المنطقة الواقعة في شمال غرب سوريا.

ودخل الهجوم التركي المدعوم من فصائل سورية معارضة اسبوعه الاول دون ان يحقق تقدما على الارض ضد وحدات حماية الشعب الكوردية.

وتصف تركيا وحدات حماية الشعب الكوردية بأنها امتداد لحزب العمال الكوردستاني الذي تتعامل معه انقرة على أنه “منظمة إرهابية”.

وتنفي وحدات حماية الشعب الكوردية أي روابط تنظيمية مباشرة مع حزب العمال الكوردستاني، وهو ما تؤكده الولايات المتحدة.

وقالت الادارة الذاتية التي يقودها الكورد في بيان صدر ليلة امس “نؤكد مرة أخرى بأن منطقة عفرين هي جزء لا يتجزأ من سوريا”.

ونجحت وحدات حماية الشعب في حماية عفرين من الهجمات التي يشنها مسلحو داعش والفصائل الاسلامية الاخرى منذ اندلاع الصراع السوري قبل نحو سبع سنوات.

وجاء في البيان أن عفرين تتعرض “عدوان غاشم خارجي من قبل الدولة التركية… وأن هدف هذا العدوان هو اقتطاع المزيد من الأراضي السورية من خلال احتلال منطقة عفرين”.

وتعهد البيان بالدفاع عن عفرين ودعا “الدولة السورية للقيام بواجباتها السيادية اتجاه عفرين وحماية حدودها مع تركيا من هجمات” الجيش التركي وحلفائه.

وتشير تركيا بطريقة غير مباشرة إلى أنها اتفقت مع روسيا على هجوم عفرين الامر الذي اثار غضب كورد سوريا واعتبروا موقف موسكو “متخاذلا”.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان فإن 48 مقاتلا مدعوما من تركيا و42 مقاتلا كورديا قضوا في المعارك منذ السبت الماضي.

وتدعم واشنطن وحدات حماية الشعب الكوردية التي تشكل الركيزة الاساسية لقوات سوريا الديمقراطية باعتبارها حليفا فاعلا على الارض ضد داعش.

شاهد أيضاً

“قصف مكثف للطائرات والمدفعية التركية على نواحي عفرين”

عفرين- تستهدف طائرات ومدفعيات جيش الاحتلال التركي اليوم قرى في نواحي بلبلة وميدانكي وشرا. وتقصف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *