أخبار عاجلة

آلدار خليل يناشد الشبيبة في العالم للانضمام إلى YPG لدعم عفرين

وكالة انباء هاوار- ناشد الرئيس المشترك للهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل الشبيبة في كافة العالم للتوجه إلى روج آفا والانضمام إلى وحدات حماية الشعب والمرأة واتخاذ أماكنهم في مقاومة الكرامة بعفرين.
وجاء تصريح الرئيس المشترك للهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل لوكالة ANHA حول هجمات وقصف طيران الاحتلال التركي لمقاطعة عفرين.
وقال خليل إنه وبدلاً من أن يعطي القادة العسكريون للجيش التركي بيان انطلاق الهجمات على عفرين سارع الرئيس التركي أردوغان ليعلن هو بدء الهجمات العسكرية، وهذا يدل أن ما يجري في عفرين مخطط كبير، وليس فقط مجرد هجوم عسكري، بل هو انتقام لانكسار وانهيار مرتزقة داعش، وانتقام لفشل مخططات أردوغان وحكومته، واستهداف للمشروع الديمقراطي، فأردوغان يريد من هذه الهجمات قطع الطرقات أمام كافة المشاريع الديمقراطية في المنطقة.
وأضاف خليل:” وإننا نناشد عموم شعبنا وشعوب العالم للخروج في تظاهرات واعتصامات وإعلان رفضهم للعدوان والقصف التركي”.
ونوه خليل أن معركة عفرين ومقاومتها تفتح صفحة جديدة في تاريخ سوريا وروج آفاي كردستان، وقال:” سيكون الانتصار من نصيب عفرين، وسيكون نتيجة لكافة الأعمال والنضال والمقاومة التي جرت في الأعوام السابقة، وتلك الهجمات عليها ستفشل حتماً”.
كما ناشد آلدار خليل كافة الشبيبة في العالم للتوجه إلى روج آفا كردستان والانضمام إلى وحدات حماية الشعب والمرأة واتخاذ أماكنهم في مقاومة الكرامة بعفرين.

وكالة انباء هاوار- ناشد الرئيس المشترك للهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل الشبيبة في كافة العالم للتوجه إلى روج آفا والانضمام إلى وحدات حماية الشعب والمرأة واتخاذ أماكنهم في مقاومة الكرامة بعفرين.
وجاء تصريح الرئيس المشترك للهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل لوكالة ANHA حول هجمات وقصف طيران الاحتلال التركي لمقاطعة عفرين.
وقال خليل إنه وبدلاً من أن يعطي القادة العسكريون للجيش التركي بيان انطلاق الهجمات على عفرين سارع الرئيس التركي أردوغان ليعلن هو بدء الهجمات العسكرية، وهذا يدل أن ما يجري في عفرين مخطط كبير، وليس فقط مجرد هجوم عسكري، بل هو انتقام لانكسار وانهيار مرتزقة داعش، وانتقام لفشل مخططات أردوغان وحكومته، واستهداف للمشروع الديمقراطي، فأردوغان يريد من هذه الهجمات قطع الطرقات أمام كافة المشاريع الديمقراطية في المنطقة.
وأضاف خليل:” وإننا نناشد عموم شعبنا وشعوب العالم للخروج في تظاهرات واعتصامات وإعلان رفضهم للعدوان والقصف التركي”.
ونوه خليل أن معركة عفرين ومقاومتها تفتح صفحة جديدة في تاريخ سوريا وروج آفاي كردستان، وقال:” سيكون الانتصار من نصيب عفرين، وسيكون نتيجة لكافة الأعمال والنضال والمقاومة التي جرت في الأعوام السابقة، وتلك الهجمات عليها ستفشل حتماً”.
كما ناشد آلدار خليل كافة الشبيبة في العالم للتوجه إلى روج آفا كردستان والانضمام إلى وحدات حماية الشعب والمرأة واتخاذ أماكنهم في مقاومة الكرامة بعفرين.

شاهد أيضاً

على الأمم المتحدة اعتبار مجزرة سيفو إبادة عرقية ومحاسبة وريثة السلطنة العثمانية

ناشد حزب الاتحاد السرياني الأمم المتحدة أن تطبق قوانينها واعتبار ما حصل عام 1915 من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *