أكاديمية الشهيد ميتان في تل حميس تخرج دورتها الـ15

وحملت الدورة التي استمرت 20 يوماً اسم “الشهيد بلنك قنديل”، حيث تلقى فيها المتدربون دورس أيديولوجية وعسكرية, بالإضافة إلى النظام الداخلي لقوات سوريا الديمقراطية.

بدأ مراسم التخريج بالوقوف دقيقة صمت, ثم قدم المتخرجون عرضاً عسكرياً, تلاها كلمة القيادي في أكاديمية “الشهيد ميتان”,  روهات جوان، وقال “نتمنى من المتخرجبي المزيد من الانتصارات والتقدم في مسيرة النضال الثوري، وعلينا أن ندرك جميعا أننا في مرحلة تحتاج إلى المزيد من الوعي لنتمكن من استيعاب متطلبات المرحلة، والقيام بواجبنا على هذا الأساس”.

وأضاف روهات “أناشد جميع الشبان والشابات في كافة المناطق السورية بأن يكونوا على أهبة الاستعداد لمحاربة جميع القوى التي تعادي الشعب السوري ومشاريعه الديمقراطية”, متمنياً من جميع المتخرجون بأن ينهجوا خط الشهداء.

وبعدها أدى المتخرجون القسم العسكري.

وثم القى شقيق الشهيد بلنك، صالح الثلاج كلمة قال فيها “نبارك الدورة التي حملت أسم الشهيد بلنك لنحيي ذكرى شهدائنا الأبطال الذين ضحوا بحياتهم لتحرير الارض والعرض من أيدي الارهابيين, وأبارك على قائد الشعوب عبدالله أوجلان صاحب الفلسفة والفكر العظيم”.

واختتمت المراسم بعقد المتخرجون حلقات الدبكة وسط ترديد الشعارات التي تحيي المقاومة.

ويذكر ان الشهيد بلنك قنديل كان قد استشهد بتاريخ الـ 3 من شهر تموز 2017، خلال مشاركته في حملة تحرير مدينة الرقة.

شاهد أيضاً

اتحاد مثقفي مقاطعة كوباني يعقد كونفرانسه الثاني

كوباني– انطلقت فعاليات الكونفراس الثاني لاتحاد مثقفي مقاطعة كوباني تحت شعار “ذهنية المثقف الحر هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *